بكم في مدونة خاطرة بيضاء , يَكتٌبها لكم "احمد الشمراني" من المملكة العربية السعودية - الجبيل الصناعية. خريّج من كلية الجبيل الجامعية. وحاصل على درجة الماجستير من بلاد العَم سام. يَكتب لكم فيها يومياته, خواطره, تجاربه في الحياة, وكل ما هو مفيد, فهي في النهاية خُلاصة تجربة قد تستفيد منها الكثير أو القليل. أتمنى لكم قضاء وقت ممتع.

الحياة في تجارب مُختلفة تصنع أبعاد فكرية لِخلق إنسان شُبه مُتكامل الصفات في مجالات شَتَّى , هذه التأثيرات تصنع الفرق الجوهري بين إنسان وآخر ..

فبراير 20

لغز وحيد داخل صندوق!

بسم الله ..

Small Box

(1)

ترتسم على وجهه ملامح الوقار. موسوعـة في التاريخ يحفظ التاريخ ويسطره يلقبه اصدقاءه المثقفيـن “ببيت الحكمة” الذي انشأه أبي جعفر المنصور في العصر العباسي واشتدت قوته في عصر هارون الرشيد. محصوله التاريخي اثبت له انه بإستطاعته قراءة المستقبل والتنبأ بأحداثه، كانت لديه أفكار تعتبر ضربٌ من الخيال ولكنه يؤمن بها وعنده يقين تام انه يستطيع ان يثبت للناس أن التاريخ يعيـد نفسه مراراً وتكراراً دون أدنى إحساس و وعي بالذي يحدث، لديه منظوره الخاص!

الدكتور وحيد رجل أعمال معروف في المنطقة الشرقيـة بعمر يناهز الخمسين عاماً متزوج ولديه طفلة صغيرة وحيده جاءت بفترة كان اليأس مسيطر على زوجته وكان إيمانه بالله وبتاريخ اجداده قوياً. تاريخ اجداده كان حافلاً بالبنين والبنات وكانت فكرة سيطرة التاريخ على المستقبل هي الدافع الذي في النهاية أخرج له طفلة صغيرة أسماها “وجدان”. وجدان صاحبة الأربـع سنوات هي التي تدفع بأبيها وأمها إلى السوق والملاهي ومحلات الألعاب نظراً لكبر سن والديها اللذان دائماً ما يضحكان ويوافقان بالذهاب معها اينما تشاء وكلاهما يقولان “كم هي ممتعة شقاوة الطفولة!”.

زوجة الدكتور وحيد اسمها “مـلاك” من عائلة كويتية معروفة استطاع ان يكسب ودها وقربهـا بعلاقة تجارية مع أعز اصدقاءه “صالـح” الذي قدم خدمات جليلة لـوحيـد في ايام الشباب والكفاح لنيل جزء من ثروته الحالية وإلى الآن لديهم مشاريع مشتركة ومن أجملها “ملاك” التي كانت صفقة رابحة في حياته وبدأت بتقارب القلوب بين صالح و وحيد وانتهى بهم بتوقيـع عقد قران دام نصف قرنً إلى الآن.

(2)

في الجزء المقابل من الكرة الأرضية وفي كندا بالتحديد في مدينة فانكوفر.

صوت غريب : يجب عليك ترك كل ما تبنيـه الآن وترحل هذه المدينة لنا منذ القـدم !!.

سلمان : ولكـن شركتي بدأت بالعمل على إكمال مشروع البرج ولدي عقد !!.

صوت غريب : لن يكتمل وسوف ترحـل.

سلمان : لن أرحل

……………………….انتهت المكالمة الهاتفية…………………………..

سلمان شاب طموح يبلغ من العمر 37 عاماً من مواليد اوتاوا -كندا لديه الجنسية الكندية بحكم ولادته في كندا حاصل على درجة الماجستير في الهندسة المعمارية واحتك باسماء معروفه في عالم البنيان وتصميماتها من بينهم مصمم برج دبي الحالي “ادريان سميث” وقد كان من ضمن من ساعد في بناء برج المملكة بأفكاره الإبداعية التي غالباً ما تقابل بالقبول والرفض وحلمه هو ان يبني بـرج بتصميم فريد ومواصفات هو يضعها شخصياً ليرى الناس كم هو فن العمران مبهر، وكيف انه يستطيع ان يصل لمراحل إبداع متقدمة كـلوحة رسام ينقش ويزخرف عليها ما يريد.

يسكن حالياً في مدينة فانكوفر التي تعتبر من أجمل مدن العالم. وبدأ بعض مشاريعه الصغيره هناك التي بدأت تكبر تدريجياً وبدأت الأعين تنظر إليه كـ شاب عربي مسلم يكسب الملايين من عمارة البنيان.

فانكوفر في أعوام السبعينات كانت تمتلك جميـع مقومات المدينة الخضراء والجو الرائع والطبيعة الغناءه وكان ينقصها فقد أن تتكون وتشكل مدينة كبيرة تجمع الناس فيها ليستمتعوا ويتمتعوا بنعم الطبيعة التي كانت محصورة فقد لقرى صغيرة ريفيـه.

في عام 1978م في إيطاليا وبالتحديد في مدينة “روما و ميلانو” تمت سرقة ثلاث بنوك بكل احترافية وكان المبلغ يصل إلى 700 مليار دولار وأرطال من الألماس والذهب الذي يوازي سعرها 5 مليار دولار وأيضاً في المانيا في مدينة “برليـن” تم سرقة عدة بنوك بمبالغ خيالية لا احد يعلم أين ذهبت إلى الآن! تم البحث عنها ولكن لم يستطيعوا وقتها تحديد من الفاعل سواء في ايطاليا أو المانيا. كانت بالنسبة لهم صفقة العمـر التي من بعدها تبدأ راحتهم وتركهم لجميع أنشطتهم! من هم؟ وماذا فعلوا بكل هذه الملايين؟!

(3)

في غرفة نوم وجدان الساعة 9 مساءٍ . وجدان تعبانة ونايمة على السرير.

وجدان : بابا بابا .. أنا إذا كبرت بصيردكتوته .. اصيراكشف على نفسي وما اصير تعبانه.

وحيد : طيب يا أحلى دكتورة بالكون من عيوني لكن ارتاحي.

ملاك: أمس قالت تبي تصير مهندسة علشان تصلح لعبتهـا! سبحان مقلب الأحوال!

وحيد : ضاحكاً الله يشفيـك يا وجدان .

ملاك : وقت النوم.

خرج وحيد بعد أن تطمن على صحة وجدان، ذهب إلى مكتبة يتابـع اسهم البورصة العالمية ويتصفح بريده الإلكتروني. بعد ان بدأ النعاس يَغلبه، اخذ بالتفكير وهو ينظر إلى خريطة العالـم، وينظر إلى اسبانيا ويقول كانت هنا الأندلس التي حكمها الأمويين من قِبل الخليفة الوليد بن عبدالملك، كان سبب سقوطها هو تشكلها على دويلات صغيرة لقبوها “بملوك الطوائف”، وهل كان مدبراً سقوطها من قبل البربر حين نشأت ثورتهم وتم تقسيمها إلى 12 دويلة؟ لقد كانوا هدفاً سهلاً لمسيحي الشمال، وفوق هذا كله بعد انقساهم اصبحوا يدفعون الجزية إلى ألفونسو السادس الذي يستعينون به على بعضهم البعض، وفي النهاية أعلن انه امبراطور اسبانيا!! وانتهت حكايتهم للأسف.

ويشيح بنظرة إلى تركيا وفي نفسه كانت هنا القسطنطينية عاصمة الدولة البيزنطية والتي فتحها محمد الفاتح وأطلق عليها “إسلام بول” والتي في النهاية تغير اسمها إلى “اسطنن بول” لماذا اطلقوا عليها اسطنبول؟ هل هناك سبب؟ تذكرت هناك بلدة صغيرة تسمى ” ستامبول” والتي كانت هي مركز اسطنبول ربما لهذا السبب تم تغييرها، لكن لماذا محمد الفاتح اختار اسم ” اسلام بول” هل يريد ان يرمز لها في عصور العثمانية انها دولة مسلمة تابعة لهم؟ ربما فهو من فتحها ولقب بالفاتح لحكمتة وعقليته العسكرية.

قطعت ملاك متعتـه بالنظر إلى الخريطة وتحليل بعض المواقف التاريخية. مـلاك كان وجهها يملأه الخوف وكلمات بدأت تخرج بتردد منها ونظرات وحيد كلها حيـره واستعجاب!!

إلى الجزء القـادم في حال إعجابكم !


أرسل التدوينة إلى صَديقأطبع هذه التدوينة الوسوم: , , , , , , ,

18 تعليق لـ “لغز وحيد داخل صندوق!”

  1. يقول dots...:

    أولا … المقطع ككل جميل … التفاصيل الكثيره اللي حطيتها كانت ممتعه … ادخال التاريخ من جهة … والإقتصاد من جهة زاد من كون النص “خارج عن نطاق الهواية” وإنما فكرت في كل التفاصيل قبل الكتابة …

    انا عني … انتظر الجزء الثاني 🙂

    سلمت يمناك

  2. يقول dots...:

    وبالمناسبة … اعتقد تحتاج تصنيف غير عن “خربشات” يا محمد … 🙂

    الأسطر أبعد ما تكون عن “الخربشة”

  3. يقول أحمد الشمراني:

    dots ..

    كلماتك أثلجت صدري .. بالنسبة للتصنيف سأقوم بإنشاء تصنيف جديد تكون فيه بعض محاولاتي الأدبية في مجالات مختلفة.. تمنياتي لك بيـوم سعيد 🙂 ..

  4. يقول عـــمـــر:

    أسجل إعجابي الشديد بما كتبت..
    وانتظر القادم بلهفة..

  5. يقول أحمد الشمراني:

    عمر ..

    جميل أصبح لدي متابعين لقصتي 🙂 ..

  6. يقول hadi:

    روعه اخي احمد استمر
    خربشاتك ستنمو وتصبح يوما ………….

  7. رااااائع..
    حسك الأدبي جميل ورائع..
    عشت تفاصيل القصة وتنقلت مع انتقال وصفك..

    هذي لا تمت للخربشات بصلة..
    أكمل ونحن سنقرأ..

    بارك الله بك وبقلمك الذي أتوقع له كل خير.. 🙂
    موفق

  8. يقول رقعة:

    مميز…

    رائع…

    كلمات بالفعل…

    قليلة على الموضوع الي بالفعل عجبني و انتظر…

    يعني شي غريب,, أسلووب رائع,, أمم ..

    منتظرة التكملة..

    سلمت أقلامك أخوي..

  9. يقول أحمد الشمراني:

    hadi
    أشكرك على إطراءك ، وربما تصبح يوماً …………… .

    مسك الحياة
    اهليـن مسـك 🙂 .. ستكون هناك تفاصيل عن كنـدا وقصص غريبـة سمعتهـا من رجال تجاوزت اعمارهم العقد الخامس .. سأكملهـا عما قريـب بإذن الله ..

    رقعـة
    أهلاً بـك 🙂 .. ليس غريـب هذا طابع بعض الروايات التي قرأتها وربمـا تكون مقلـده لهـم إذا ما قرأتي ما كتبوه .. خاصـة ( حكومة الظل – عودة الغائب ) للدكتور منذر القباني .. حبيـت الروايتين وحبيت اصيغ قصـة ربما تكون متشابهه ..

    هي فقـط محاولات ستنشر فقـط على مدونتي ..

  10. يقول رقعة:

    امم,, صراحة أخوي قرائاتي كلها لا تتعدى الروايات الأجنبية,, و قليل ما هي الكتب او الروايات العربية التي اقرئها,, فلذلك اعجبني الاسلوب

    و ننتظر المزيد منك اخوي

  11. يقول محظوظه & مبروكه:

    هل لك ان تكمل روايتك ارجوك

    فنجن ننتظر

    وتشكر عليها لانها تبين ثقافتك العاليه لك تقديرنا

  12. يقول Lotas Moon:

    هذه اول مرة ارد لك فيها .. انا دائما ادخل وامتع ناظري بجمال مدونتك وماتحتويه …
    ومن اشد المتابعات للخاطرة البيضاء … <>

    تعليقي على الرواية :
    لايوجد اي تعليق فمثلك لا يعلق عليه ابدا لأنك تعتبر نجما من نجوم الأدب والرواية رااائعة جدا …
    ومايحيرني انك تقول محاولات ..بل العكس فأنت وكأنك فنان كبير تنظم لوحتك بريشة متميزة

    تابع وانا في انتظار جديدك

  13. يقول نور:

    في انتظار الجزء التالي

  14. يقول عالية:

    ما شااء الله أخ أحمد ..المقطع جميل جدا..مليء بالصور الجميلة..و التاريخ الراقي..
    و ومدونتك راقية و مليئة بالفائدة ما شاء الله..

    كنت قد قرأت عن مدونتك في جريدة الإتحاد الإماراتيه..وبالفعل مدونتك تستحق القراءة.
    بارك الله فيك وفي انتظار الجزء القادم.
    🙂

  15. يقول عالية:

    ما شااء الله..تابع أخي..فأسلوب السرد رائع جدا..
    وجدت عنوان مدونتك منشور في جريدة الإتحاد الإماراتيه..و بعد التجول السريع في المدونة..بالفعل ..مدونتك تستحق النشر 🙂
    بالتوفيق

  16. يقول أحمد العثمان:

    الله يهديك علقتنا ..

    ارجو تدوين الجزء الثاني عاااااجلاُ 🙁

    تحياتي ..

  17. يقول Coralyn:

    Hey, that post leaves me feeling flooish. Kudos to you!

إكتب تعليقك