بكم في مدونة خاطرة بيضاء , يَكتٌبها لكم "احمد الشمراني" من المملكة العربية السعودية - الجبيل الصناعية. خريّج من كلية الجبيل الجامعية. وحاصل على درجة الماجستير من بلاد العَم سام. يَكتب لكم فيها يومياته, خواطره, تجاربه في الحياة, وكل ما هو مفيد, فهي في النهاية خُلاصة تجربة قد تستفيد منها الكثير أو القليل. أتمنى لكم قضاء وقت ممتع.

الحياة في تجارب مُختلفة تصنع أبعاد فكرية لِخلق إنسان شُبه مُتكامل الصفات في مجالات شَتَّى , هذه التأثيرات تصنع الفرق الجوهري بين إنسان وآخر ..

التدوينات الموسومة بـ ‘طبخ’

مايو 11

مؤرخ من زمن كورونا

لن ننسى ابداً مجهودات وزارة الصحة في التوعية ودعم المواطن أولاً والمقيم

لم يكن العالم مُستعد لأزمة وباء جائح مثلما يحصل الآن مع كوفيد-١٩، رغم أن في الماضي عِبر كثيره لنتعلم منها. الحياة تغيرت الآن، أصبحت هناك قيود كثيره في البيت وفي العمل ومع الأهل والأصدقاء، بدأنا بتجربة حياة جديدة في التباعد وفي التواصل. البيت أصبح مَلاذ وصناعة المُتعة والسعادة في مكانك أصبحت واجب إنساني مع عائلتك لتجنب مغادرة المنزل. الخروج من البيت الآن في مهمة عمل او قضاء حوائج المنزل لم تَعد واجبات كما في السابق بل من الضروريات التي يجب الإستعداد الجسدي والنفسي لها، بالإضافة الى التعامل الحذر عند التعامل مع المُحيط حولك، وايضاً التخطيط الكامل للمشاوير. في هذا الزمن لم نَعد نتخبط في الخروج والدخول، لو سألت أي شخص ما سبب خروجك من المنزل لربما شرح لك بالتفصيل المُمل سبب خروجه بالساعة والدقيقة، لأن زمن كورونا علمنا كيف نُثمن الوقت، وزرع في كل فرد روح المسؤولية في تصرفاتنا.

أكمل قراءة التدوينة »

نوفمبر 2

مهارات مطبخية في امريكا

مبتعثين

الطبخ كان اسلوب اجتماعي لطيف، نجتمع دائماً على مَحبة – 2014 في ولاية Arkansas

أول سنة لي في امريكا لم يكن هناك شغف كبير للطبخ والمطبخ، لكن مع الأيام بدأ الفضول يسيطر علي، واصبحت بكل جرأة ادخل المطبخ و أُراقب الاصدقاء اثناء عملية الطبخ، وبعد فترة بسيطة تمت ترقيتي من مُتفرج إلى مُساعد طباخ، وكانت المُهمة الأولى هيَ تقطيع البصل والطماطم فقط، وبعد إحتراف التقطيع، تم الإستعانة بمهاراتي في تقطيع الدجاج وتجهيزه. صراحة شعرت بالظلم في البدايات لان المُتمرسين في المطبخ دائماً يفرضون سلطتهم علينا كمبتدئين. مرت السنة الأولى على خير وتم إنتقالي إلى ولاية أركانسا حيث بدأت دراسة الماجستير، فأصبح لدي مطبخ خاص، ولدي اصدقاء لا يُجيدون من الطبخ الا اسمه. طبعاً في هذه المرحلة الإنتقالية آثرت على نفسي الشروع في ترقية نفسي إلى طباخ، وإستغلال المبتدئيين في التقطيع والتحضير وترك مرحلة الطبخ علي! طبعاً البدايات بكل صراحة كانت مؤسفة وتجرعت مرارة الطبخ المحروق عدة مرات! وايضاً، فقدت ثقة الكثير من الاصدقاء حولي، حتى بدأت المهارات في الظهور، واسترجعت ثقتهم على مستوى عالي جداً. طبعاً البدايات كانت مع الكبسة السعودية بأنواعها، وإنتهاءٍ بالفطائر وصواني الخضار والمكرونة والكبده، واشياء اُخرى جميلة. تجربة امريكا اكتشفت فيها تواجد إمكانيات طبخ لدي، ولكن بعد محاولات فاشلة والكثير من الجهد والصبر. سأستعرض الآن لكم بعض النتائج. تَنبيه، سأستعرض التجارب الناجحة فقط!

أكمل قراءة التدوينة »